« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: صحراء خضراء حمراء (آخر رد :سنان المصطفى)       :: المعلقات وبطلان خبر تعليقها بالكعبة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: الإحصاءات الرقمية والقياسات الكونية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: وظيفة لمعاق بمحافظة أسيوط (آخر رد :سماح حسنى ابراهيم)       :: عصور البشرية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: برنامج بوضوح لقاء مع الشيخ عمرو الليثي 28-10-2014 (آخر رد :على الشامى)       :: برنامج بوضوح لقاء حول تنشيط ذاكرة الانسان مع خبير التنمية البشرية (آخر رد :على الشامى)       :: برنامج بوضوح لقاء مع الشيح رمضان عبد المعز والمنشد مصطفي عاطف26-10-2014 (آخر رد :على الشامى)       :: وظيفة لمعاق بمحافظة أسيوط (آخر رد :غير مسجل)       :: السرعة الكونية (آخر رد :رضا البطاوى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-20-2011, 10:30 AM
الصورة الرمزية محمد رجب الصفناوي
محمد رجب الصفناوي محمد رجب الصفناوي غير متواجد حالياً
عضو
 


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى محمد رجب الصفناوي
Post تنظيم القاعدة

بسم الله الرحمن الرحيم
[SIZE="5"]تنظيم القاعدة في جزيرة العرب[
/SIZE]
[FONT="Simplified Arabi
c"]تنظيم القاعدة في جزيرة العرب (هو الاسم الذي أطلقته القاعدة على فرعها في المملكة العربية
السعودية ولقد شغل هذا التنظيم حيزا كبيرا في الدراسات المتعلقة بالإرهاب. ليس فقط ونوعية
العمليات التي نفذها على الرغم منت حداثة تأسيسه نسبيا وإنما لخصوصيات عدة استأثر بها هذا
التنظيم دون غيره من التنظيمات الفرعية سواء التي انبثقت عن القاعدة الآن أو تلك التي سبقتها
في النشأة والممارسة.
ومن أهم الخصوصيات التي ينفرد بها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب أنه التنظيم الفرعي الأول
الذي تفرع عن القاعدة وأنه نشأ بأمر مباشر من قائدها أسامه بن لادن وكانت ولادته على أيدي
محاربين سابقين من السعوديين الأفغان.
كما انفرد التنظيم بآلية إعلامية مكنته من الانتشار في بيئة كانت جاهزة لإفراز متعاطفين ومن ثم
أعضاء فاعلين معه. وربما كان للجانب التمويلي أهمية حيث استفاد ذلك التنظيم من عمليات
مشروعه وأخرى غير مشروعه لضخ التمويل اللازم لتنفيذ عملياته والإنفاق على حملاته. كذلك
فإن قصر دوره نشاط التنظيم نسبيا حيث أن عمر عملياته لم يتجاوز عدد أصابع اليد الواحدة. يعد
خصيصة أخرى انفرد بها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.
أولا :تأسيس التنظيم وأهم العمليات
تعود جذور تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب إلى أواخر التسعينات من القرن الماضي، بعد
الأزمة بين الحكومة السعودية والمعارضة الإسلامية المعتدلة في بداية التسعينات ثم تفجيرات
الرياض عام 1995 وال ُ خبر عام 1996 والتي أدت إلى حملات مداهمة حكومية قوية دخل بعده ا
المشهد الإسلامي في السعودية إلى مرحلة من الهدوء.
٢
لكن بحدود العام 1999 شهد المجتمع الجهادي في المملكة نهضة بذهاب جيل من السعوديين إلى
أفغانستان، هذه المرة لم يكن بهدف محاربه الروس بل الانضمام إلى معسكرات التدريب التابعة
لأسامة بن لادن.
وبين أعوام ١٩٩٩ و ٢٠٠١ أنشأ بن لادن بنية أساسية واضحة للتجنيد من خلال وسطاء،
وعملاء محليين مثل يوسف العييري. وفى أوائل عام 2002 وبعد الغزو الأمريكي لأفغانستان
وسقوط نظام طالبان عاد مئات من السعوديين من أفغانستان إلى المملكة العربية السعودية بعضهم
كان يحمل أوامر محدده من بن لادن للبدء في التحضير لحملة إرهابية في المملكة.
وفى 2002 أنشأ العييري منظمة وقام باستعدادات عسكرية مكثفة للحملة المستقبلية وقام معه ا
مساعديه بتجميع الأسلحة الثقيلة والخفيفة. واستأجروا المنازل الآمنة في مناطق مختلفة من البلاد
وأنشئوا أيضا معسكرات تدريب في الصحراء ومعسكرات تدريب في أماكن مغلقة داخل المدن.
وفى وقت محدد من ربيع 2003 أمرت القيادة العليا في تنظيم القاعدة بشن الهجمة الأولى رغم
اعتراضات العييري الذي قيل : "أنه أكد أن التنظيم ليس مستعدا بعد وعمل تنظيم القاعد ة ف ي
جزيرة العرب من البداية على أساس نظام الخلايا الصغيرة حتى إن قوات الأمن لم تكن تجد عادة
أكثر من عشرين من أفراد التنظيم وغالبا أقل من ذلك في بيوتهم وبأسلحتهم ومعداتهم، ثم تطورت
هذه الخلايا إلى شكل تنظيمي ويعتبر أٍسامة بن لادن بمثابة المرجع الإرشادي الأعلى لتنظيم
القاعدة في جزيرة العرب يضم لجانا متخصصة أو مجموعات فرعية تتولى مسئولية التعليم
والتدريب والإنتاج الإعلامي.
ومن المهم ملاحظة أن الهدف المعلن لحملة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب منذ البداية لم يكن
أساسا للإطاحة بالنظام ولكنه لإنهاء ما يراه المسلحون احتلالا عسكريا أمريكيا للجزيرة العربية
ومع ذلك كان بعض الأعضاء يتح ركون بدافع الكراهية للنظام.
وبتطور الحملة انجذبت الجماعة إلى دائرة مغلقة من العنف والعنف المضاد مع قوات الأمن
السعودي ولكن المجموعة لم تهاجم الحكومة ولم يتعرض أي وزير من أعضائه ا لمحاولات
٣
اغتيال . بالإضافة إلى هذا فإن الفكر الأيديولوجي للجماعة دائما ما يصف الولايات المتحد ة
وحلفائها الغربيين وليس النظام المحلى بالعدو الرئيسي.
أهم العمليات لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب
13 نوفمبر 1995 عملية استهدفت رئاسة الحرس الوطني بالرياض قتل فيها سبعة أمريكيين -
12 مايو 2003 مهاجمة المجتمعات السكانية في أشبيلية والحمراء وغرناطة وقتل ما لا يقل -
عن أربعين شخصا من بينهم تسعة من المنفذين كما جرح حوالي مائتين آخرين.
8نوفمبر 2003 تم تفجير مجمع المحيا السكنى بالرياض الذي يقطنه الأجانب .. قتل في هذ ا -
التفجير ما لا يقل عن عشرين شخصا.
- وقد شهد عام 2003 العديد من المواجهات والمداهمات والمطاردات التي قامت به ا أجهز ة
الأمن وقتل على أثرها الكثير من رجال الأمن وأعضاء التنظيم.
- وفى عام 2004 شهد الكثير من الهجمات المتفرقة ولكن اخف حده من 2003
ثانيا :أهم القيادات
١- يوسف العييري .. مؤسس التنظيم وكان المسئول الإعلامي الأول عن خدمات الانترنت
لتنظيم القاعدة الأم . وقد لعب يوسف العييرى مؤسس وقائد تنظيم القاعدة فى جزيرة العرب
دورا مهما وجوهريا على المستوى التنظيمي في التأسيس .
ومثل الحلقة الأهم والوسيط المحلى الفاعل بين بن لادن وبين خلايا الأفغان السعوديين منذ عام
1999 وأيضا على المستوى الفكري والعلمي، وقال "البتار" إنه قتل في مواجهة أمنية في
الأول من يونية عام 2003 في منطقه حائل.
٢- خالد الحاج .. يمنى الجنسية عمل إلى جوار أسامة بن لادن في أفغانستان، ثاني قائد
للتنظيم في السعودية . قتل في مواجهة أمنيه بالرياض في 15 مارس عام 2004
٣- عبد العزيز المقرن .. وصفه "أبو هاجر" بأن عمره ثلاثون عاما، وأنه شارك ف ي عد ه
جبهات قتال في الخارج حيث تلقى تدريبات في أفغانستان قبل أن ينتقل إلى الجزائر في
٤
منتصف التسعينات كما شارك في القتال في البوسنة والصومال في إقليم أوغادين ضد القوات
الأثيوبية . وتم القبض عليه ثم سلم إلى السعودية وكان يقوم بتدريب بعض العناصر على
الأعمال العسكرية في مناطق وعرة بالمنطقة الوسطى والغربية ثم تولى قياده التنظيم خلفا لخالد
الحاج الذي قتل أيضا . وقد قتل المقرن عام 2004 بعد مواجهة مسلحة مع قوات الأمن
السعودي.
٤- سعود العتيبي .. محدود التعليم شهدت فترة قيادته ثلاث عمليات فاشلة بدأت باستهداف
مقر وزارة الخارجية والثانية كانت ضد مقر قوات الطوارئ الخاصة شرق مدينة الرياض
والأخيرة استهدفت القنصلية الأمريكية في جدة، قتل في مواجهة أمنيه كانت الأكبر في سلسلة
. المواجهات التي شهدتها مدينة الرس في الثالث من ابريل عام 2005
٥- يونس الحيارى .. مغربي الجنسية دخل البلاد عام 2001 مع زوجته وابنته بجوازات سفر
بوسنية ولم تشهد فترة قيادته أية عمليات وقد قتل في الرياض في مواجهة أمنية في الثالث من
يونية عام 2005 بعد خمسة أيام من إعلان اسمه في قائمة 36 مطلوبا.
٦- فهد الجوير الفراج .. وصفه" أبو عبد العزيز" بأن "عمره ثلاثة وثلاثون عام ا متزوج
ولديه ستة أبناء . شهدت فترته عملية واحدة فاشلة حين هاجم انتحاريان مجمعا نفطيا شرق
البلاد، وقد قتل في مواجهات أمنية في الرياض في 27 فبراير 2006 بعد 3 أيام من العملية
الفاشلة
ثالثا :شعار التنظيم( أخرجوا المشركين من جزيرة العرب)
الأساس الفكري الذي قام عليه تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هو حديث رسول الله صلى الله
عليه وسلم ) أخرجوا المشركين من جزيرة العرب (وان كانت هناك رواية أخرى مثل ) لا
يجتمع دينان في جزيرة العرب . (ورواية أخرى أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه سمع
رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول) لأخرجن اليهود والنصارى من جزيرة العرب فلا اترك
فيها إلا مسلما . (ولكن الشعار الذي رفعه التنظيم واشتهر به هو رواية ( أخرجوا المشركين
من جزيرة العرب ).
وأخذ تنظيم القاعدة في جزيرة العرب تعريف جزيرة العرب أنها كم ا قال الأمام مالك
(وجزيرة العرب ما بين الوادي إلى أقصى اليمن) وما قاله الأصمعي جزيرة العرب من ريف
٥
العراق إلى عدن طولا من "تهافه" إلى ما ورائها إلى أطراف الشام عرضا وهكذا . إًذا تعريف
جزيرة العرب في تعريف التنظيم هي السعودية واليمن وكذلك باقي دول الخليج العربي .
ونحن هنا لسنا بصدد تحليل نصوص الأحاديث الشريفة التي اعتمد عليها التنظيم في بناء
أساسه الفكري وكذلك تفسيرها وأقوال علماء وشراح الأحاديث في تعليقهم على شرح الحديث.
ولكن الخلاصة هي أن المراد من الحديث ورواياته المختلفة هو إخراج اليهود والنصارى ممن
يشكلون كيانات مستقلة غير تابعة للدولة المسلمة نسبيا ولو كانت غير مستقلة فهي مقلقة لمركز
الإٍسلام . لذا المقصود من هذا الحديث هو أنه يجب أن تسيطر الدول المسلمة علي جزير ة
العرب من دون وجود أي كيانات تهدد وتنافس هذا الوجود . وهو غير معني بالأفراد أو
المجموعات غير المهددة لوجود الدولة المسلمة كما فهمه تنظيم القاعدة وحمل الحديث على هذا
المعني، ورفعه شعار له وذريعة للاعتداء على الأجانب في الجزيرة العربية ثم الاصطدام
بالحكومات الموجودة في هذه الدول.
وليس معني أن التنظيم يرفع شعاره حديث (أخ رجوا المشتركين من جزيرة العرب) أن ذلك
الحديث هو الفكرة الوحيدة التي قام عليها التنظيم أو أنه الأساس الشرعي الوحيد وإنم ا هناك
قواعد شرعية أخرى وأدلة يعتمد عليها التنظيم. ولكن حديث أخرجوا المشركين من جزير ة
العرب هو الأشهر وهو يعتبر الفكرة المحورية أو المفصلية في فكر التنظيم.
رابعا : القاعدة في جزيرة العرب والجهاد علي الانترنت
مما لاشك فيه أن الانترنت أداة طبيعة لبث الأفكار وتجنيد العناصر وهذه المرونة كانت مغرية
جدا لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب . ولذلك فقد سخ ر كل طاقته لكي يكون له حضور بارز
في مواقع الانترنت عبر المواقع المستقلة أو المنتديات المتعاطفة لاحقا عبر تأسيس مطبوعتين
هامتين جدا سواء على صعيد التجنيد واستقطاب الآخرين أم على صعيد التدريب على شن
العمليات الجهادية ، وهما "صوت الجهاد " ذات الطابع الفكري " والبتار " ذات الطابع
العسكري.
أ- صوت الجهاد
٦
بدأت مجلة صوت الجهاد في أكتوبر عام 2003 وكان يكتب فيها مجموعة من أعضاء التنظيم
القادمين من خلفية السلفية الجهادية والمعروفين في أوساط التنظيم كشخصيات علمية وشرعية
.ومن أبرزهم عبد العزيز العنزي حيث كنت فيها تحت اسم " عبد الله بن ناصر الرشيد"، كما
كتب تحت اسم " عبد العزيز بن مشرف البكري " وكتب أيضا تحت اسم " الشيخ ناصر
النجدي"، وكتب أيضا تحت اسم "ناصر الدين الجندي . " وممن كتب فيها قائد التنظيم الميداني
والمسئول العسكري الأول عبد العزيز بن عيسي المقرن، والذي كان ظهوره مكثفا قبل أن يقتل
لاحقا بعد ملاحقته من قبل قوات الأمن السعودية.
مصادر " صوت الجهاد " العلمية
يمكن تقسيم مصادر وشيوخ مجلة صوت الجهاد إلي ثلاثة أقسام.
القسم الأول : مصادر عامة وهي كتب التراث الإسلامي التي دائما ما يحال إليها في الكلام
عن أبواب الجهاد والقتال مع استخدام آلية الإسقاط والتحوير فهذه الكتب تحتوي علي كلام
شرعي حول مسائل الفكر والإيمان والجهاد والقتال بشروط وظروف تاريخية معينة . يتم
أخذها وإسقاطها وفهمها بما يلائم سبب الاقتباس منها لإضفاء المزي د من الشرعية على الكلام
فنحن نعلم أن الخطاب الديني بكل أطيافه هو خطاب " نصوصي " يركز على الاقتباس من
كتب الفقهاء وأقوال الأئمة والسلف.
القسم الثاني : مصادر يركز عليها الإرهابيون دائما وهو من أهمها نصوص وفقهاء معينين
تحدثوا عن موضوع الجهاد في سياق تاريخي، يتم تشبيهه بما تمر عليه الأمة الآن خاصة وأن
هؤلاء الإعلام يحظون بمكانة كبيرة وقبول منقطع النظير من قبل المتلقين في الخطاب الديني
مثل أبن تيمية وأبن القيم ، ابن كثير ، سيد قطب ، أبو الأعلى المودودي ، وفي كتب هؤلاء يتم
التركيز على النصوص التي يمكن إسقاطها واستلهامها على قضايا التطرف والعنف.
القسم الثالث : الشيوخ المعاصرون وعلى رأس هؤلاء " أبو محمد المقدسي " المنظر الأول
لجماعات التطرف المسلح وصاحب المؤلفات الشهيرة في التأصيل لقضايا التطرف والعنف
وتفكير الأنظمة والخروج عليها . ثم عبد القادر عبد العزيز وعبد السلام فرج وهما من جماعة
٧
الجهاد المصرية ، وأبو قتادة الفلسطيني وأبو بصير عبد المنع م حليمة بالإضافة إلي ناصر
الفهد وعلي الخضير.
ب - "نشر ة البتار"
تأتي نشرة التيار لتغطي الجانب العلمي في الإستراتيجية الإعلامية لتنظيم القاعدة في جزير ة
العرب حيث يمكن القول أن إصدار " صوت الجهاد " يختص الجانب الأيديولوج ي للتنظيم .
يعمل على تأسيس بنية فكرية متماسكة لأهم أفكاره ومقولاته إضافة إلي القيام بدور لا يقل
أهمية عن التأسيس النظري للأفكار، وهو الرد على انتقادات الخصوم " وشبههم "سواء كانت
هذه الانتقادات صادرة عن مؤسسة رسمية أو حتى من شخصيات دينية أو فكرية أو ثقافية
تحاول أن تقرأ أفكار التنظيم بشكل نقدي.
ومع ذلك لم يستنفذ القاعدة في جزيرة العرب كل قواه الإعلامية في" صوت الجهاد" الإصدار
الإعلامي الموجه لمن هم في خارج التنظيم بشكل أساسي بهدف دعوتهم وإقناعهم بأفكار ه ،
بقدر أنه أوجد مطبوعة أخرى خاصة فمن قد تجاوز مرحلة التعاطف إلي الإقناع بأفكار التنظيم
ومحاولة الدخول في مرحلة أخرى من العمل وذلك عبر نشرة " التيار " ذات الطابع التطبيقي
العسكري والتي اتخذت مسماها من لقب" التيار "اللقب الأثير لدى أفراد التنظيم في وصف والده
ومتبنيه " يوسف العبيري . " وتقدم نشرة التيار جملة عريضة من الدورات منها على سبيل
المثال:
١- دورات تعليم الاسلحة.
٢- دورات التدريبات البدنية.
٣- دورات المعرفة العسكرية.
٤- دورات الصمود.
٥- دورات الأمن والاستخبارات.
أهم الملامح الفكرية لخطاب " صوت الجهاد " ، " البتا ر"
١- تكفير الأنظمة الحاكمة.
٢- شرعية الخروج علي الأنظمة الحاكمة.
٨
٣- بناء تنظيمات مسلحة لقلب نظام الحكم .
٤- رفض الحوارات الوطنية وغيرها باعتبارها انهزامية
٥- إقامة دولة الخلافة.
٦- عدم الاعتراف بالدولة القطرية.
٧- الهجوم على الحركات الإسلامية الأخرى.
٨- تكذيب المراجعات والهجوم عليها.
خامسا : تمويل القاعدة في جزيرة العرب
الحقيقة أن معظم تمويل القاعدة كان يأتي من دول الخليج العربي وجزء لا يستهان به من ذلك
التمويل كان يدفع مباشرة للتنظيم أو مما يتسرب من الأموال الإنسانية والإغاثية المتاحة
.وللأسف الشديد فقد تسربت الكثير من الأموال الإغاثية لدعم أنشطة إرهابية كان له ا أكبر
الأثر في تفويض دور الهيئات الإغاثية المنضبطة فيما بعد.
أساليب تمويل القاعدة في جزيرة العرب
بالإضافة إلي الأساليب التقليدية المعروفة في تمويل الإرهاب نجد أن هناك الكثير من أساليب
التمويل الأخرى التي بدأت في الظهور كنتيجة مباشرة لسيطرة الجهات الأمنية والرقابية على
أنشطة الجمعيات الإنسانية والأنشطة الإغاثية . وبوجه العموم يمكن أن تضف أساليب تمويل
القاعدة في جزيرة العرب القديمة منها والمستحدثة إلي قسمين رئيسين هما :أساليب تقليدية
وأساليب غير تقليدية أو مستحدثة:
أ -الأساليب التقليدية
١- التمويل المباشر من قبل المتعاطفين .. لسنوات طويلة كان تنظيم القاعدة يعتمد اعتماد ا
كليا على الأموال المباشرة التي يتلقاها من المتعاطفين مع أفكاره وتوجهاته الإرهابية . كانت
الأموال تتدفق تحت غطاء دعم الجماعات الإسلامية في أنحاء العالم ، وبعد الحرب العالمية
علي الإرهاب بدأ الدعم المالي المباشر في الانحسار إلا أنه لم يتوقف بعد . ويعتقد أن هناك
أعدادا ليست بالقليلة ممن يصرون حتى اليوم على توجيه دعمه م المالي لمنظمة القاعدة.
٩
٢- الجمعيات الخيرية .. الثابت أن بعض أفرع الجمعيات الخيرية في منظمة الخليج والعالم
قد تم استغلالها بصورة غير نظامية لدعم أنشطة القاعدة الإرهابية ، حاول بعض المنتمين
للجمعيات الإنسانية ممارسة الدور نفسه الذي مارسوه إبان الحرب الأفغانية السوفيتية على
الرغم من اختلاف الظروف والوقائع والأهداف ، غالبية المراقبين ، والناشطين في أعمال
الخير كانوا على اطلاع بالعلاقة المباشرة بين الجمعيات الخيرية والمقاتلين الأفغان ، الذين
كانوا يشنون حرب التحري ر ضد القوات الروسية.
٣- الصدقات ، التبرعات ، والزكوات .. مثل هذه الأموال تجمع عادة من الأثرياء الذين لا
يستطيعون توزيع صدقاتهم ، وزكواتهم بأنفسهم نظرا لحجمها الكبير وعدم معرفتهم بالمستحقين
لها . وهنا ينبغي التنبيه على أنه هناك مجموعات من المتعاطفين مع تنظيم القاعد ة ممن
ينشطون في عرض انفسهم علي الأثرياء الم زكين في شهر رمضان المبارك من كل عام
للفوز بحصة من الزكوات التي يوجهونها بدورهم إلي جماعات القاعدة دون علم أصحابها .
ويمكن القول أن الصدقات ، التبرعات ، والزكوات مازالت تمثل رافدا من روافد تمويل القاعدة
بالرغم من جهود أجهزة الأمن والمراقبة والإعلام الحثيثة لإغلاق هذا الباب الوسع.
٤- تجارة السلاح .. تنظيم القاعدة في جزيرة العرب ينشط كثيرا في تهريب السلاح وبيعه
من أجل تحصيل الأموال لدعم عملياته الإرهابية ويمكن أن يكون العراق واليمن مصدرين
أساسيين لتجارة الأسلحة.
ب -الأساليب المستحدثة
١- أموال تطهير الأسهم هي الأموال التي يخرجها المستثمر في سوق المال من أرباح
الشركات المساهمة المدرجة ضمن قائمة الأسهم المختلطة شرعا أي تلك التي يوجه في قوائمها
المالية قروض ربوية تقل عن الحد المسموح به شرعا بقصد التخلص منها . وهنا نشط بعض
المتعاطفين مع تنظيم القاعدة في جمع أموال التطهير ( لتخليص المساهمين منها وتوجيهها إلي
مستحقيها) ، والحقيقة أن جزءا من أموال التطهير إنما ذهب لتمويل أنشطة القاعدة في جزيرة
العرب.
١٠
الحملة العالمية ضد u ٢- الدعم الخارجي ولاستخباراتي .. علي الرغم من شراسة 1575
الإرهاب إلا أننا نعتقد أن هناك دولا وهيئات استخباراتية ربما كانت ضالعة في دعم الإرهاب
إما من خلال التمويل أو التخطيط.
لن نتوسع في هذا الجانب ولعلنا نركز على الدعم الدولي الذي تحصل عليه منظمة القاعدة في
جزيرة العرب إذ يعد سرا القول أن منظمة القاعدة تحصل على الدعم المالي واللوجستي من
الاستخبارات الإيرانية على الرغم من الاختلاف العقدي بين الطرفين . فإيران حرصت في
البداية علي إيواء بعض أعضاء القاعدة ثم تحولوا لديها إلي رهائن أو سجن ا ء إلا أنه ا لم
تتوقف يوما عن دعم تنظيم القاعدة ماليا ولوجستيا لتحقيق أهدافهم التخريبية في المنظمة.
سادسا : إستراتيجية النظام السعودي في المواجهة
-1 المواجهة الأمنية العسكرية
يبدوا أن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب دخل مرحلة جديدة بعد الضربات الأمنية القوية التي
وجهها له النظام خلال السنوات الأربع الماضية . لقد قام الأمن السعودي بالقضاء على عدد
غير قليل من أعضاء التنظيم حيث قامت قوات الأمن غداه الإعلان عن قائمة ال 26 علي
سبيل المثال بقتل إبراهيم بن محمد الريس اثر تبادل لإطلاق النار بحي الدريهمية جنوب
الرياض في الثامن من ديسمبر/كانون الأول 2003 ، في 30 من ديسمبر/كانون الثاني أعلنت
استسلام أحد المطلوبين طوعيا وهو السعودي منصور بن محمد أحمد فقيه في منطقة نجران ،
وقتل عامر بن محسن الشهري بعد أن أصيب خلال مواجهة مع رجال الأمن بحي السويدي ،
ودفنه رفاقه في منطقة صحراوية شمال الرياض بنبهان.
وتوالت المواجهات وعمليات إجهاض المخططات الإرهابية وعلي سبيل المثال : تمكنت قواعد
الأمن من قتل أثنين من المطلوبين أمنيا وهما :خالد علي حاج وهو يمني الجنسية قائد تنظيم
القاعدة في السعودية والخليج ، وإبراهيم بن عبد العزيز بن محمد المزيني سعودي الجنسية من
خارج القائمة في عملية أمنية بحي النسيم شرق الرياض كما قتل راكان الصيخان وناصر
الراشد متأثرين بجروحهما أثر مواجهة مع قوات الأمن بحي الفيحاء ، وقتل أحمد الفضلي
وخالد القرشي ومصطفي مباركي وطلال عنبري بمدينة جدة إثر مواجهة مع رجال الأمن، و
١١
قتل عبد العزيز المقرن قائد تنظيم القاعدة في السعودية والخليج ، وفيصل الدخيل وآخرين
معهما في محطة وقود بحي الملز وسط الرياض .. وغيرها من العمليات.
ثم قامت قوات الأمن السعودية عن طريق عملياتها المكثفة والقوية بمصادرة كميات كبيرة من
الأسلحة والذخائر التي كان التنظيم سيستخدمها مثل مصادرة قوات الأمن لحوالي أربعة
وثلاثين طنا من المتفجرات كذلك مصادرة طن وثلاثمائة جرام كان التنظيم ينوي استخدامها في
تفجير وزارة الداخلية، ومصادرة أكثر من ستمائة قاذفة " أ ر.بي.جي " أيضا وأكثر من ألفي
رشاش وغيرها من الأسلحة.
اعتمدت الإستراتيجية الأمنية السعودية علي المواجهة الشاملة لتنظيم القاعدة والتعامل مع
أعضاء بكل جسم وبنظرة سريعة على عمليات القاعدة والمواجهة الأمنية السعودية لها خلال
السنوات الأربع الماضية نجد الأتي:
-في العام 2003 كان شهر مايو / أيار بداية نشاط كبير علي مستوى المواجهات والعمليات
التي نفذتها القاعدة حيث شهد هذا الشهر ثلاث عمليات للقاعدة ومواجهة أمنية مع الشرطة أم ا
الشهور التالية وحتي نهاية العام 2003 فقد شهدت 14 مواجهة أمنية ، 7 عمليات قامت القاعدة
بتنفيذها، وقد شهد نهاية العام ديسمبر/كانون الأول (إعلان قائمة تحوي 26 مطلوبا.
-العام 2004 كان أخطر علي مستوى العمليات والمواجهات الأمنية علي حد سواء فقد شهد
26 مواجهة أمنية بين قوات الأمن والمطلوبين، كما شهد تنفيذ القاعدة ل 19 عملية ، ولم يمر
شهر من هذا العام تقريبا دون مواجهات أو عمليات للقاعدة . وكان أكثر الأشهر دموية في
العام 2004 هو شهر إبريل / نيسان الذي شهد مواجهات أمنية كثيرة وأربع عمليات نفذته ا
القاعدة.
- وفي العام 2005 تراجعت أرقام المواجهات والعمليات قليلا ولكنها ظلت مرتفعة فقد نفذت
القاعدة أربع عمليات موزعة علي شهور مايو / أيار ، يونية / حزيران ، يوليو / تموز
واكتوبر / تشرين الأول. بينما تعرضت لضربات موجعة في خمس عشرة مواجهة أمنية كم ا
أعلنت السلطات السعودية في منتصف يونية / حزيران 2005 قائمة ثانية للمطلوبين ضمت 36
اسما.
١٢
-أما العالم التالي 2006 فقد شهد تراجعا ملحوظا علي مستوى العمليات والمواجهات علي
حد سواء فلم يشهد سوى خمس مواجهات أمنية وثلاث عمليات للقاعدة ، وكان شهر يوليو
/تموز هو الأكثر دموية في هذا العام حيث شهد ثلاث مواجهات أمنية وعملية واحد ة نفذته ا
القاعدة.
- ويمثل العام 2007 أهدأ الأعوام ول م يشهد سوى عملية واحدة ضد مجموعة من الفرنسيين
في الحجاز في شهر فبراير / شباط ، وشهد مواجهة أمنية واحدة أسفرت عن مقتل أحد
المطلوبين من قائمة ال 36 ، واحد منفذي الهجوم علي الفرنسيين.
وهكذا نجد أن الإستراتيجية الأمنية والعسكرية السعودية اعتمدت علي تصفية الأعضاء
والقيادات ثم تجفيف منابع السلاح ومصادرة الموجود منه والملاحقة الأمنية المستمر ة
والمواجهة الشاملة مع أعضاء التنظيم.
-2 اختراق وتفكيك التنظيم
سنقف هنا علي إستراتيجية الاختراق التي اتبعتها الأجهز ة الأمنية السعودية إلي جانب
إستراتيجية المواجهة الأمنية والتي ساهمت معها في القضاء إلي حد كبير علي نشاطات
القاعدة، وتضم الخطوات التي انتهجتها هذه الإستراتيجية ما يلي:
1عمليات التجنيد والاختراق الامني في صفوف أعضاء المجاهدين في أفغانستان وغيره ا ، .
ومتابعة عمليات التجنيد والمراقبة الدقيقة لظاهرة ما سمي ب "الأفغان العرب. "
2 الإغراء المادي من خلال تقديم مكافآت مالية مغرية لكل من يقدم معلومات ت فيد في .
القبض علي أي شخص مطلوب.
3تحديد الرموز الفاعلة والناشطين من قيادات التنظيم الحركية والشرعية (العلمية) وحصارهم .
والتضييق عليهم من خلال علميات الاعتقال والإقامة الجبرية ، والإعلان عن أسمائهم
وصورهم في وسائل الإعلام المختلفة مما حد من حركتهم وساعد في عزلهم عن المجتمع.
4الحشد والتعبئة الإعلامية الرسمية وغير الرسمية من خلال استخدام وسائل الإعلام .
المختلفة، ومن خلال العلماء والدعاة ، بمخاطبة الشعب بشكل عام وبمحاورة المتأثرين بفكر ة
الخروج علي النظام وتفكيره، ومن خلال محاوره الم رجعيات الفكرية والعلمية للتنظيم.
١٣
5استخدام برنامج العضو الملكي الذي بدأت الحكومة بتطبيقه في يونية 2004 بهدف قطع .
التأييد عن تنظيم القاعدة، وانحصر هذا العفو علي الذين لم يشاركوا في أي عمل مادي ولم
يساهموا في تقديم المساعدة في أي الهجمات التي قام بتنفيذها.
6مصادرة الأموال والممتلكات الخاصة بالمطلوبين والمطاردين وتجفيف منابع المال التي .
يحصل عليها التنظيم من خلال التبرعات.
-3 المواجهة الفكرية:
قامت إستراتيجية المواجهة الفكرية لتنظيم القاعدة علي ركيزتين الأولي رسمية وتمثلت في
إنشاء لجنة المناصحة، والثانية غير رسمية وقامت علي جهود بعض العلماء والمشايخ والدعاة
والمفكرين.
أ- لجنة المناصحة..
كانت هذه اللجنة إحدى توصيات ورقة العمل التي قدمت في المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب
الذي عقد في المملكة في أواخر العام الماضي 1425 ه 2004 / م ، التي بينت خطط الدول
لمكافحة الإرهاب . وقد أنشئت بدعم ورعاية إدارة العلاقات العامة والتوجيه بوزارة الداخلية
السعودية تحت إشراف مباشر ودعم متواصل من مساعد وزير الداخلية للشئون الأمنية الأمير
محمد بن نايف .
نشأت لجنة المناصحة بهدف محاربة الفكر بالفكر وكشف الشبهات لدى" الفئة الضالة" فهي في
الأصل تتكون من لجنة رئيسية تتدرج تحتها ثلاث لجان : علمية ، اجتماعية ، أمنية ، يقوم
علي إدارتها و رئاسة اجتماعاتها وتنفيذ أهدافها مدير العلاقات والتوجيه بوزار ة الداخلية ،
الدكتور سعود بن صالح المصيبيح . والمناصحة في الجملة هي جلسات علمية هادئة بين
الموقفين أمنيا المتأثرين بالفكر " المنحرف " وبين المشايخ أعضاء المناصحة . وهم نخبة من
أساتذة الجامعات والدعاة والمفكرين وذلك للإجابات علي الشبهات التي وقعوا فيها، ومناقشة
أسباب الانحراف ضمن ضوابط شرعية يحددها ولي الأمر والعلماء الكبار مع التأكيد علي أن
الموقف الشرعي الصحيح مع حملة السلاح والخارجين علي الجامعة هو التوازن والعدل
والإنصاف.
١٤
بمعني أن واجب الدعاة مناصحتهم ومقارعتهم بالحجة قدر الإمكان ، وواجب الدولة الحزم
والشدة والأخذ بيد من حديد علي من أراد الإفساد أو الإخلال بالأمن ، وهما طريقان لهدف
واحد يتمثل في الكلمة ووحدة الصف.
ب -جهود العلماء والدعاة:
رافقت الجهود الرسمية في محاربة الفكر القاعدي جهود بعض العلماء والدعا ة والمفكرين
بمنحي يختلف تماما عن الإستراتيجية الأمنية فقد ولدت هذه الأحداث المتعاقبة محليا وإقليميا
ودوليا جدلا واسعا لدى شريحة واسعة منهم في السعودية ، وبينوا أن مسئولية م ا وقع من
مواجهات بين النظام السعودي والقاعدة تقع علي الطرفين (الدولة والتنظيم). وتسمي الدولة
تنظيم القاعدة " الفئة الضالة " وسماها الدكتور سفر الحوالي " هؤلاء المنتسبين للجهاد " حيث
أنه يحمل مسئولية العنف للطرفين وأطلق مبادرة خطاب فيها الطرفين.
والذي أشار إلي أنه يحمل مسئولية العنف للطرفين وأطلق مبادرة خاطب فيها الطرفين، وأشار
إلي أن الحكومة تحرم الكثير من الحقوق الشرعية ، ويضرب مثلا علي نفسه بأنه" الممنوع من
الخطابة والوعظ . " ودعا الحوالي التيار المسلح إلي نبذ التشدد ووقف العنف ومن ثم طرح
مبادرة بين الطرفين تلخصت في النقاط التالية) :
عفو عام عن جميع المتعلقين والمطلوبين ، إعادة جميع الأئمة والخطباء المفصولين ، فتح باب
التظلم إلغاء كل القوانين الوضعية والتحاكم إلي الشريعة، وتعدل النظام القضائي ، وإلغاء
المعاهدات والولاءات غير الشرعية" علاقة السعودية بالولايات المتحدة.
أما محسن العواجي الذي سبق أن سجن لمطالب إصلاحية وأسس منتدى الكتروني ا باسم
"الوسطية " فقد حمل ثلاثة أطراف أسباب العنف الذي تشهده السعودية الأول الحكومة السعودية
باعتبارها كانت تشجع الشباب علي السفر إلي أفغانستان خلال الحرب ضد الاتحاد السوفيتي ،
ثم عملت علي قمع هؤلاء الشباب بعد عودتهم من أفغانستان ، والثاني المؤسسة الدينية الرسمية
.أما الطرف الثالث فهم الوعاظ ودعا الدولة إلي الاستماع للوعاظ الناصحين لا " الرسميين "
لحل الأزمة والخروج من المأزق الداخلي .
كما شارك بعض الدعاة مثل الشيخ عائض القرني والدكتور سلمان العودة بتولي " مسئولية
الحوار مع بعض رموز التيار الجهادي(القاعدي) الحركيين والمرجعيات الشرعية.[
/FONT]



التوقيع:
تعصي الإله وأن تظهر حبه*** هذا لعمري في القياس بديع
لو كان حبك صادقا لأطعتـه*** إن المحب لمن يحب مطيع
من عرف المحبة عن يقين*** محال أن يميـل إلى فراق
وكيف أحب غير الله يوما *** وليس سواه في الأكوان باق
فلـو أنا إذا متنـا تركنـا *** لكان الموت راحـة كل حي
ولكنـا إذا متنـا بعثنـا *** ونسأل یومذا عن كل شي
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تنظيم القاعدة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 04:44 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
جميع المشاركات والمواضيع بالمنتدى تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهه نظر الموقع
الموقع برعاية الشركة المصرية لتطبيقات الانترنت