« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: كلمات جذر مقت فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات جذر مسح فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مسك فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مكن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر منع فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مهد فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مكن فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مزج فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مزق فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)       :: كلمات الجذر مرض فى القرآن (آخر رد :رضا البطاوى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-08-2013, 07:57 PM
الصورة الرمزية على الشامى
على الشامى على الشامى غير متواجد حالياً
إداره الموقع
 

افتراضي بقلم عمرو الليثي .شياطين الإنس

الشيطان مُشتق من «الشَطَنْ» ومعناه فى الأصل هو البعد، ويُطلق الشيطان على كل بعيدٍ عن الخير، وعلى كل من طالَ مكثُهُ فى الشَّر، ويُطلق على كل عاتٍ متمردٍ خبيث، سواء كان من الجن أو الإنس، وشيطان الإنس مقدم على شيطان الجن فى خطورته، فشيطان الجن همه ضعيف وممكن غلبه بسهولة عن طريق ذكر الله والاستعاذة به واستغفاره، أى أن المؤمن يمكن أن يقهر شيطان الجن وينجى نفسه من وسوسته بطاعة الله والاستقامة على دينه ويذل شيطانه حتى يكون ضعيفاً لا يستطيع أن يمنع المؤمن من الخير ولا أن يوقعه فى الشر إلا ما شاء الله..
وهناك فرق بين وسوسة الشيطان والنفس الأمارة بالسوء فعندما نجد أن نوازع الشر تأتى من الحين للحين فهى نوازع شيطانية أو وسوسة من شياطين الجن للبعد عن الحق وارتكاب المعاصى، أما إذا وجدنا نوازع الشر موجودة باستمرار بداخلنا فهذه هى النفس الأماره بالسوء.. وعلى باب الانسان يقف كل يوم ملك وشيطان بصورة معنوية فإذا خرج الإنسان فى عمل الخير يظلله الملك حتى يعود ويذلل له العقبات، وإذا سار الإنسان فى عمل الشر تظلله راية الشيطان حتى يعود، وهذا هو القرين فهو من صنع الإنسان ويكون على حسب عمله خيراً كان أو شراً..
أما شيطان الإنس فهو أخطر من شيطان الجن، فقمة عمل شيطان الجن وخطورته تكمن فى الوسوسة وهى أقصى ما يستطيع فعله للإنسان فهو يزين لك الملذات ولكنه لا يستطيع جعلك أن تفعل المعصية دون إرادتك أما شيطان الإنس فخطورته تكمن فى المتابعة والملازمة لك، ويطلق لقب شيطان الإنس على كل إنسان يغلق أمامك بابا من أبواب الخير ويفتح لك بابا من أبواب الشر، فهو يبعد نفسه ومن حوله عن الخير ويزين لمن حوله عمل المعاصى، وما أكثر شياطين الإنس من حولنا هذه الأيام. وقد بين لنا الله عز وجل ما ينبغى علينا فعله للتعامل مع شياطين الإنس والجن فى قوله تعالى «خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ * وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ» صدق الله العظيم.



التوقيع:


رد مع اقتباس
قديم 10-08-2014, 04:46 PM   رقم المشاركة : [2]
سارة المصرية
عضو
 
افتراضي

جزاك الله خير


سارة المصرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 10:53 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
جميع المشاركات والمواضيع بالمنتدى تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهه نظر الموقع
الموقع برعاية الشركة المصرية لتطبيقات الانترنت