« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: قراءة فى كتاب القراءة عند القبور لأبي بكر بن الخلال (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب تخريج أحاديث فضائل الشام ودمشق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب مسار الشيعة للمفيد (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب البدر الذي انجلى في مسألة الولا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب الوجل والتوثق بالعمل لابن أبى الدنيا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتالب قرة العينين برفع اليدين في الصلاة للبخاري (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قناة النهار برنامج واحد من الناس مع د عمرو الليثي 15-4-2019 (آخر رد :على الشامى)       :: قناة النهار برنامج واحد من الناس مع د عمرو الليثي14-4-2019 (آخر رد :على الشامى)       :: قناة النهار برنامج واحد من الناس مع د عمرو الليثي13-4-2019 (آخر رد :على الشامى)       :: قناة النهار برنامج واحد من الناس مع د عمرو الليثي 8-4-2019 (آخر رد :على الشامى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-13-2018, 06:07 PM
الصورة الرمزية على الشامى
على الشامى على الشامى غير متواجد حالياً
إداره الموقع
 

افتراضي د عمرو الليثي يكتب داووا مرضاكم


الخير يمكن أن نقوم به من حولنا فى كل زمان ومكان ونقتضى بذلك برسولنا الكريم وبالصحابة، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «داووا مرضاكم بالصدقة» فالإنسان عندما يصيبه مرض يبحث عن أفضل طبيب من حوله أو حتى يسافر للخارج للبحث عن أفضل طبيب فى هذا التخصص، ولكن هناك نوعا من العلاج الذى لا يجب إهماله أثناء ذلك، وهو من أعظم أنواع العلاج. قال لنا عنه رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وهو الصدقة لأن صنائع المعروف تقى مصارع السوء، فالإنسان عندما يفرج عن إنسان كربة من كرب الدنيا يفرج عنه الله كربة من كرب يوم القيامة، ومع ذلك يمكن أن يفرج عنه كربة من كرب الدنيا. «داووا مرضاكم بالصدقة» هناك أمثله عجيبة جدا تجعلنا ندرك أننا نلمس ذلك، وأن له نصيبا كبيرا على أرض الواقع فكان هناك رجل غنى جداً رزقه الله بولد واحد فقط وتوفيت زوجته، وكان رجلا كبير السن، وعندما بلغ ابنه الواحد والعشرين عاماً أصيب بمرض السرطان، وكاد الأب أن يموت من شدة الخوف عليه، وحاول أن يتلمس له العلاج فى أى مكان وسافر به إلى جميع الأنحاء محاولاً علاجه وصرف فى سبيل ذلك أموالاً طائلة، وفى يوم من الأيام وهو يطالع أحد الكتب قرأ حديث الرسول صلى الله عليه وسلم «داووا مرضاكم بالصدقة» فسأل نفسه لماذا لا يجرب هذا وسأل أحد المشايخ ليتأكد من صحة الحديث، ومن فهمه له بطريقة صحيحة، فأجابه أنه صحيح ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم، ولكن قبل أن يتعامل مع هذا الحديث فإنه يجب عليه أن يتعامل بيقين فى الله سبحانه وتعالى ويقين فى كلام الرسول صلى الله عليه وسلم.. وأخذ الرجل مبلغا كبيرا فى جيبه ووجد سيدة عجوزا فقيرة، وطلب منها أن تقبل هديته إليها ولم تصدق السيدة نفسها من الفرحة، ودعت له وطلب منها أن تدعو لابنه المريض ورفعت يدها إلى السماء تدعو الله أن يشفى له ابنه، ويقسم أنه عند عودته لمنزله ودخوله على ابنه وجده يقول إنه شعر فجأة من عدة دقائق أن الروح دبت فى جسده ولا يعرف ماذا حدث له.



التوقيع:


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية