« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: قراءة فى مقال خطوات نحو النجاح الدراسي (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب مختصر رسالة في أحوال الأخبار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال القيادة وبناء الفِرق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال الهندسة النفسية (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى مقال الصورة الذهنية تعكس الحقائق أحيانا (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال الوصايا العشر في الحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب نتيجة الفكر في الجهر بالذكر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحقيق في مسألة التصفيق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب كيمياء السعادة0 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد بحث الرسالة وكيفية تشكيلها (آخر رد :رضا البطاوى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-24-2009, 03:56 AM
مروان مروان غير متواجد حالياً
Banned
 

Arrow عمرو الليثى: لم أترك قناة الساعة بسبب الخلافات ولكن ؟؟

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أ. عمرو الليثى

فى حديث لجريدة اليوم السابع
هدفى الوحيد هو خدمة الناس والاستثمار مع الله.. ظلت هذه الجملة هى المسيطرة على حوارى مع الإعلامى عمرو الليثى الذى استطاع أن يثبت للمرة الثالثة بعد تقديمه لبرنامج "واحد من الناس"، و"اختراق"، و"مواجهة" أنه قادر على قلب موازين الأمور فى أية خريطة إعلامية يخترقها ببرامجه، حيث تمكن فى فترة قصيرة أن يحقق من خلال برنامجه "واحد من الناس" نجاح تميز بطعم الاقتراب من الناس وتحسس أحوالهم، إضافة إلى استضافته لعدد من الشخصيات التى حقق من خلالها انفرادات لبرنامجه والذى كان آخرهم الفنان عادل إمام. اليوم السابع واجهت عمرو الليثى بمجموعة من الأسئلة التى اعتبرها اختراق لحياة واحد من الناس...

لماذا قدمت برنامج "واحد من الناس" بالرغم من نجاح برنامج "مواجهة" واستمرارك فى تقديم برنامج "اختراق"؟
"اختراق" هو برنامج وثائقى سياسى واعتبره صاحب فضل كبير فى تقديمى للجمهور، وكنت أهدف منه تقديم تاريخ مصر فى شكل موضوعى وحقيقى، خاصة وأنا أعلم أن التاريخ العربى يتم صياغته وفقا لأهواء بعض الحكام العرب بهدف تشويه بعض الأنظمة ومدح أخرى، لذا كنت حريص من خلال 300 حلقة قدمتها من خلال برنامج اختراق أن أقدم تاريخ مصر بشكل موضوعى، وذلك بتدعيم المادة الصحفية بمادة وثائقية، وما زال البرنامج يقدم ونفتح من خلاله ملفات المخابرات العامة المصرية.

أما برنامج "مواجهه" فيهتم بالقضايا العربية، وكنت أقدمه على قناة فضائية عربية وليست مصرية، ومن هنا جائتنى فكرة تقديم برنامج يهتم بأحوال الناس البسطاء فى مصر، فنسبة الفقر فى مصر تبلغ 75%، لذا اكتشفت حالة ملحة لوجود برنامج يكون لسان حال الناس فيما يشعرون به تجاه الحكومة، ونحاول من خلال البرنامج أن ننقل أحوال العشوائيات، وسكان المقابر الذين يفتقدون إلى الكهرباء والمياه وأقل سبل الحياة المعيشية، إضافة إلى محاولة توفير فرص عمل للشباب العاطلين، وتزويج الشباب الغير قادرين، لذا فالبرنامج يهتم بشأن المواطن البسيط وإذا كان أعضاء الأحزاب السياسية فى مصر 3 ملايين مواطن، فالـ 77 مليون مواطن المتبقون هم أعضاء حزب الغلابة الذى يعبر عنه البرنامج.

إذا أنت لا تسعى للنجاح بقدر ما تسعى إلى التنوع فى برامجك؟
هدفى الوحيد هو خدمة الناس، وقد حاولت أن أقدم هذه الموضوعات من قبل فى برنامج اختراق، لكن البرنامج تم منعه بعد أن قدمت حلقة واحدة عن الفقر، بعدها قدمت حلقة عن التأمين الصحى تسببت لى أيضا فى مشاكل كثيرة، وذلك لأن هذه الموضوعات كثيرا ما حملت انتقادات للعديد من الوزراء والمسئولين، مما يعنى أن الرقيب ما زال هو الرقيب، وعندما جاءنى عرض قناة دريم لتقديم برنامج أسبوعى لم أجد أفضل من هذه الفكرة لكى أساعد الناس بها.

وهل معنى ذلك أن الرقابة بالقنوات الفضائية تختلف عن الرقابة فى التلفزيون المصرى؟
بالتأكيد، فكما قلت لك أننى حاولت تقديم موضوعات تتحدث عن الفقر والتأمينات الاجتماعية فى برنامج "اختراق" وتم منعى

هل موافقة النجوم الكبار على الظهور بالبرنامج بسبب نجاح البرنامج أم بسبب علاقتك الطيبة معهم؟
دعنى أوضح أولا أن نجاح البرنامج جاء بسبب تعبيره عن الناس، ولم أكن أتخيل هذا النجاح الكبير لأنى فى البداية والنهاية كان هدفى من البرنامج هو الاستثمار مع الله، فأنا أذهب إلى الصعيد وأزور المقابر وأدخل البيوت التى تقام أسفل الكبارى، ولا أهتم بالمظاهر وقد يكون ذلك سبب شعور الناس بقربى منهم، أما فيما يخص الضيوف، فمثلا الفنان عادل إمام ظهر فى البرنامج دون أن يتقاضى مليما واحدا مقابل ظهوره على مدار حلقتين، وهذا نابع من ثقته فىّ ومن تقديره لى كمقدم برامج سياسية، إضافة إلى تقديره لى كمقدم برنامج "اختراق" كما صرح هو فى "واحد من الناس"، وغيره من الضيوف مثل الوزير محمود أبو زيد الذى فضل أن يظهر فى "واحد من الناس"، وذلك رغم تلقيه عروضا كثيرة من عدة برامج يوميه، وكذلك الوزير حسن الألفى الذى فضل الظهور فى البرنامج لموضوعيته ومصداقيته وهو أول ظهور له على الشاشة.

علمنا أن المذيعة منى الشاذلى كانت ترغب فى استضافة الفنان عادل إمام ببرنامجها العاشرة مساء لكنه فضل الظهور فى برنامجك.. ما تعليقك؟
ليس لدى تعليق.

لماذا تصر على اتباع الحوار السياسى فى برامجك حتى وإن كان الضيوف فنانون؟
هذه هى شخصية عمرو الليثى، ولا أستطيع أن أتخلى عنها فى حواراتى، فعندما استضفت الفنان محمد منير تحدثت معه حول قضية النوبة، وعندما استضفت أحمد السقا تحدثت معه حول مشكلة معهد الأورام، وأثناء استضافتى لعادل إمام كان الحوار سياسيا من الدرجة الأولى، فأنا لا أستطيع أن أتحدث مع الفنان حول "أين ترعرع"، لكنى أهتم بتقديم حوارات وموضوعات مهمة تشغل بال المواطن العادى أكثر من تفاصيل صغيره غير مهمة فى حياة الفنان، كما أننى أحرص أن أنتقى ضيوفى بعناية شديدة جدا، حيث أبحث عن الرموز ممن يتملكون الانتشار والشهرة ولها مصداقيتها عند المشاهد، كما أحرص أن يكون هناك هدف من الحوار وأن أقدم معلومات جديدة للمتلقى، وهذا ما يبرز الاختلاف بين مذيع وآخر ومقدم برامج وآخر.

كيف ترى الاختلاف بين برنامجك وبرامج التوك الشو الأخرى؟
أعتمد على محاورة الضيف فيما لم يُسأل فيه من قبل، وفى جانب آخر من آرائه ومن شخصيته، حيث أرى أنه لا يصح أن أستضيف فنان مثل أحمد السقا أو فنان مهم مثل عادل إمام وأتحدث معه عن فيلمه، إنما لابد وأن أنقل وجهة نظره فى قضايا مهمة للناس، والدليل على أهمية ذلك هو تناقل الصحف والمواقع الإلكترونية للحوار.

هل سنرى ثنائى لك فى برنامجك مثل العديد من برامج التوك شو؟
لا، وذلك لأن برنامجى أسبوعى وليس يومى، كما أننى ضد فكرة البرنامج اليومى، حيث تلقيت عرض من إحدى القنوات المصرية الجديدة لتقديم برنامج يومى لكننى رفضت، لأنى أرى أنه سيكون تكرارا لما تقدمه برامج يوميه كثيرة أخرى.

ما رأيك فى برامج التوك شو فى مصر؟
ممتازة، فأنا شخصيا من المعجبين بها، والمهتمين جدا ببرنامج صديقى العزيز عمرو أديب، وأرى أن عمرو أصبح يمتلك مدرسته المستقلة به، كما أننى سعيد أيضا بتجربة صديقى العزيز محمود سعد، وأشعر أنهم من أفضل مقدمى برامج التوك شو فى مصر.

بصفتك مشاهد لبرامج التوك شو فى مصر، هل ترى أن هناك تكرارا فى المادة الإعلامية المقدمة بها؟
بعد أن أصبح هناك 7 برامج توك شو فى مصر أرى أنه آن الأوان لهذه البرامج أن تبحث عن التميز من خلال الاختلاف، وكيف سيحدث هذا الاختلاف ونحن نرى الضيوف تخرج من هذا البرنامج لتدخل ذلك البرنامج، كما أدعو القائمين على هذه البرامج للاهتمام بقضايا الناس أكثر والنزول للشوارع أكثر وأكثر.

انتقلت إلى قناة دريم بعد تولى فاطمة بن حوحو رئاسة قناة الساعة مباشرة فهل كان ذلك بسبب خلافات معها؟
أبدا، فعلاقتى بقناة الساعة ممتازة، وعلاقتى بالزميلة فاطمة بن حوحو رئيس قناة الساعة الحالية على أفضل ما يكون، وكل ما فى الأمر أننى تلقيت من دريم عرض قبل شهر يناير فوافقت عليه وأخطرت قناة الساعة بذلك، وعندما انتهى عقدى معهم انتقلت لدريم.

لو لم تكن ابن ممدوح الليثى، هل كنت ستحقق نفس النجاح الذى حققته؟
عندما بدأت حياتى المهنية من خلال برنامجى الأول اختراق فى عام 2001، كان والدى خارج الصورة تماما، لكنه استطاع أن يلعب دورا كبيرا فى تربيتى وتنشئتى، حيث استطعت من خلاله أن أتعلم الاعتماد على النفس، وهذا ما أتمنى أن يتعلمه أبنائى، وفى النهاية فأى شخص مهما بلغت قوته ونفوذه لا يستطيع أن يفرض أحد على المشاهدين من خلال شاشة التلفزيون.

ما رأيك فى كل من:
منى الشاذلى: إعلامية جيدة
معتز الدمرداش: تربطنى به علاقة عائلية قوية جدا وأعتبره ابن عمى، وذلك للعلاقة القوية التى تربط والده بوالدى، إضافة إلى أننى أستمتع بخفة ظله، وأسلوبه الإعلامى الممتاز.
تامر أمين: نموذج جيد للمذيع الناجح فى التلفزيون المصرى.
خيرى رمضان: إضافة كبيرة للبيت بيتك.



رد مع اقتباس
قديم 08-09-2009, 05:38 PM   رقم المشاركة : [2]
على الشامى
إداره الموقع
الصورة الرمزية على الشامى
 
افتراضي

مبدع في اى قناة


التوقيع:


على الشامى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-28-2009, 12:01 AM   رقم المشاركة : [3]
noray
عضو
 
افتراضي

احلى حاجة فى مسيو عمرو انو كلامه مترتب وبيعرف يرد على السؤال صح
بجد يا مسيو عمرو انت زى ما بيقولوا ( زى ما الكتاب قال )


noray غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-29-2009, 06:57 AM   رقم المشاركة : [4]
هند محمد محمود
Banned
 
افتراضي ساندك الله استاذى

كما قال أمير الاعلام العربى ..هو يريد الاستثمار مع الله عزوجل.. ومن كانت نيته خالصة لله تعالى يوفقه الله .. فيما يسير فيه...ولانه صادقا يوفق من الله فى كل خطوة يخطوها .
وفيما ذكر عن كونه يدخل الحوار السياسى مع ضيوفه الفنانين.. هذا طبيعى جدا فامير الاعلام بشخصيته الجادة الحازمة.. لايتلائم معه ..ان يسرد حوارا معتمد على القشور .
وفيما ذكر بخصوص ان وجود والده هو الذى يسانده.. هذا لايصح .. فدور الوالد كما ذكر هو..وهو ان لم يكن محددا لهدفه ..دارسا لخطواته..صادقا مع الله تعالى فيما يقدم .. لما نال احترام وتقدير كل الفئات..الصبى..الشاب..العجوز..الغنى..الفقير..المثق ف..الامى.. المصرى..العربى..ساندك الله سبحانه وتعالى استاذى .. فيما تسير فيه من اجل الناس.


هند محمد محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-29-2009, 01:24 PM   رقم المشاركة : [5]
الديزل
عضو
 
افتراضي

الله يباركلك ويكثر من امثالك


الديزل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-29-2009, 03:38 PM   رقم المشاركة : [6]
اميره علي
عضو VIP
 
افتراضي

رودود رائعه من اعلامي متميز

وفعلا اكثر حاجه بتميز استاذ عمرو هي انه بيستضيف النجوم ويكلمهم في هموم الناس ويخلينا نشوف جانب جديد خالص في حياتهم بعيدا عن اعمالهم

ومحدش بيعمل كده غير المتميز عمرو الليثي

تمنياتي لحضرتك بمزيد من النجاح


اميره علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أترك, الليثى:, الخلافات, الساعة, بسبب, عمرو, ولكن, قناة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية