« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: نقد مقال الوصايا العشر في الحوار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب نتيجة الفكر في الجهر بالذكر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد كتاب التحقيق في مسألة التصفيق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قراءة فى كتاب كيمياء السعادة0 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد بحث الرسالة وكيفية تشكيلها (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد بحث الإدارة بالأفكار (آخر رد :رضا البطاوى)       :: نقد مقال الثقة بالنفس0 (آخر رد :رضا البطاوى)       :: دكتور عمرو الليثي يكتب بنسيون ميرامار «1» (آخر رد :على الشامى)       :: دكتور عمرو الليثي يكتب بنسيون ميرامار (٢) (آخر رد :على الشامى)       :: دكتور عمرو الليثي يكتب سينما نجيب محفوظ (آخر رد :على الشامى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-29-2010, 03:17 AM
محمود طربوش محمود طربوش غير متواجد حالياً
عضو
 


إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى محمود طربوش إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى محمود طربوش
Thumbs up ربما يمكن المهمشون يمنحون عمرو الجائزة الكبري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


بقلم:جمال الشرقاوي

استحق الاعلامي الجاد الجميل عمرو الليثي بجدارة جائزة اليونسكو الدولية .. أكبر جائزة إعلامية لخدمة التنمية البشرية .. بعد أن حظي بإعجاب وتقدير زملائه الاعلاميين المصريين، وجمهور المشاهدين في بلاده .
وأنا واحد من هؤلاء فمساء كل خميس، منذ بدأ عمرو برنامجه » واحد من الناس « ، وأنا أتسمر أمام التليفزيون أسبوعا بعد أسبوع وشهرا بعد شهر، أحرص حرصا شديدا علي متابعة جهده الدءوب والنبيل في الكشف عن أولئك المواطنين المهمشين، الذين لا يعرفهم، ولا يشعر بوجودهم معظمنا .
عشرات الأماكن الضائعة من خريطة الوطن .. رغم انها في قلب القاهرة .. والجيزة .. والاسكندرية .. والسويس .. والدقهلية .. والعرض مستمر .. في كل منها يكشف لنا عمرو عن ناس ليسوا بناس .. محرومين من كل أسباب المواطنة . لا مياه صالحة للشرب .. ولا صرف صحي .. ولا مساكن آدمية، وأحيانا لا شهادات ميلاد . يذهب إليهم عمرو .. يسمع منهم من الشكاوي والآلام ما يجعله يصرخ كل مرة : كيف ينام المسئولون في بلادنا وبعض مواطنيهم يحيون بهذه الطريقة غير الآدمية .
عمرو الليثي يصرخ مستنكرا .. وأنا ألتاع من داخلي .. وتنهمر الدموع من عيني .. وأحيانا تنتابني نوبات من النحيب المكتوم .. خشية أن يسمعه حفيدي عمر ذو السنوات السبع، الذي بدأ مندهشا لمشهدي، وسألني : جدو .. ليه بتعيط؟ .. أنت تعرف الناس دول؟ قلت له : هم دول مش ناس زينا؟ .. ومن هذه المرة حرص الصغير أن يشاهد معي واحد من الناس . ليري اذا كنت سأبكي كل مرة .
كنت أحيانا أخجل منه . لكن عندما تحدث عمرو مع الفنان حسن يوسف .. فإذا بالفنان الكبير، المدرب علي السيطرة علي مشاعرة يقول أنه يبكي كلما شاهد وسمع أحوال هؤلاء الناس . ثم حدث شيء : رأي عمر عمرو وهو يتحدث مع أطفال من عمره وأصغر يقولون أشياء غريبة . تغيرت ملامحه وتعاطف مع أقرانه بنظرات مملوءة بالاشفاق والأسي . من يومها وهو يتابع معي كمشاهد أصيل . حتي إذا جاء أخوه محمد -9 سنوات - هاتفا : جدو .. توم آند جيري . فهو يعرف أني أحب أن أشاهد حلقات توم آند جيري معهما . لكنه فوجيء بي وبعمر مركزين علي الشاشة .. لا نتحرك لتغيير القناة . بينما أشار اليه عمر بيده أن أجلس صاحتا وشاهد معنا .
نجح عمرو الليثي في إحضار أحوال بؤساء مصر، مثلما صور أديب فرنسا الكبير » فيكتور هوجو « بؤساء باريس في روايته الخالدة " البؤساء ". لكن الثورة الفرنسية، ثم الدولة الفرنسية أتخذت من الاجراءات ما غير الأحوال . فما الذي ستفعله الدولة المصرية لتحسين أحوال بؤساء مصر ..
حتي تكون لجائزة عمرو الليثي - فضلا عن قيمتها الدولية - قيمتها المصرية أيضا؟
كل التقدير لعمرو الليثي .. مني ومن حفيدي عمر .




التوقيع: إذا اختفى العدل من الأرض لم يعد لوجود الإنسان قيمة
رد مع اقتباس
قديم 03-29-2010, 08:48 AM   رقم المشاركة : [2]
اللؤلوئة المكنونة
عضو
 
افتراضي

و من منا لا يبكى عندما يشاهد برنامج واحد من الناس

ربنا يحميه و يقدره على فعل الخير دائما


اللؤلوئة المكنونة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2010, 12:17 PM   رقم المشاركة : [3]
اميره علي
عضو VIP
 
افتراضي

فعلا نجح الإعلامي الكبير عمرو الليثي في إنه يخلي الأسرة تتلم كل أسبوع علشان تشوف أحوال الناس

دايما كنا بنتجمع علي المسلسلات والأفلام

بس مستر عمرو خلانا نغير الفكرة دي ونتجمع علي أحوال الناس اللي تحت خط الفقر

مستر عمرو إنت إنسان محترم ربنا يكرمك ويجازيك خير ودايما في نجاح يارب


اميره علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2010, 07:02 PM   رقم المشاركة : [4]
reham
عضو
الصورة الرمزية reham
 
إرسال رسالة عبر Skype إلى reham
افتراضي

صدقت والله وربنا يجعله فى خدمة الناس الغلبانة


التوقيع:
أبى
هل تعرف كم احببتك
هل تعرف كم افتقدك
يا من ترك الدنيا بكل متعتها
اليوم تذهب الى الالهه الخالق
كيوم فيه ولدت باكيا
فهل تذهب بحسنات ام سيئات
حتى تلاقى الله ضاحكا مسرورا




reham غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-29-2010, 10:54 PM   رقم المشاركة : [5]
tota
عضو
 
افتراضي

مين فينا دمعته مش بتنزل وقت مانشوف البرنامج ونجمع حواليه
ربنا يجازي استاذ \ عمرو خير ويكرمه وفى تقدم دائم باذن الرحمن
شكرا يااستاذ\ محمود


tota غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المهمشون, يلوحون, يمكن, ربما


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية