« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: تفسير سورة العصر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة التكاثر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: قناة النهار برنامج واحد من الناس مع د عمرو الليثي 10-12-2018 (آخر رد :على الشامى)       :: تفسير سورة القارعة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة العاديات (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة الزلزلة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة البينة (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة القدر (آخر رد :رضا البطاوى)       :: تفسير سورة العلق (آخر رد :رضا البطاوى)       :: برنامج واحد من الناس لقاء مع الكاتبة والاعلامية ياسمين الخطيب (آخر رد :على الشامى)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-08-2011, 06:11 PM
الصورة الرمزية على الشامى
على الشامى على الشامى غير متواجد حالياً
إداره الموقع
 

افتراضي بقلم عمرو الليثي:الثورة والثروة 8-7-2011

كلما كنت أتذكر كيف كنا وكيف أصبحنا يمر علي خاطري شريط من الذكريات.. أتذكر كيف كنا نعيش في قهر وفقر ومرض وجهل.. كيف كان الأبرياء يعذبون في السجون والمعتقلات وكان الشريف يضرب علي قفاه (وميقدرش يتكلم).. كيف كنا نعيش في وهم اسمه الديمقراطية قل ما شئت والرئيس والحكومة سيفعلان مايشاءان.. واذا لم تكن معهم فانت عدوهم.. ثم قامت ثورة 25 يناير العظيمة.. شعرت بأسرتي وابنائي وهم يقولون كلنا سننزل التحرير حتي ابني الصغير الذي لم يتجاوز التاسعة قال لي خدوني معاكم.. كان عندنا أمل كبير في ان تستطيع تلك الثورة ان تقضي علي معاناة عاشها الشعب المصري في ظل النظام القديم.. ونجحت الثورة وحققت كل ما لم نتوقعه أو حتي نتخيله وسقط النظام وانتهي كابوس التوريث الي الابد وكسرنا حاجز الخوف والرهبة واصبح من حق كل مواطن ان يعلن رأيه دون خوف وان يعترض علي الملأ بعد ان كان لا يجرؤ ان يبوح بذلك خارج الغرف المغلقة.. وعادت مصر لنا وعدنا لمصر.. لكن وبعد مرور فترة ليست بالطويلة وجدت ان الانقسام بدأ يدب بيننا ولأول مرة اسمع مقولة هذا مسلم وهذا سلفي معتدل وهذا سلفي متشدد وهذا صوفي وهذا مسيحي متشدد وهذا مسيحي معتدل وهذا بهائي وهذا سني وهذا شيعي وهذا شيوعي.. فكيف أصبحنا بكل هذه الطوائف؟ إن الحرية يجب ان تجمعنا لا ان تفرقنا.. وفي نفس الوقت انقسمنا علي المستوي السياسي فهذا تيار شباب الثورة باسماء مختلفة وهناك فلول النظام السابق.. وهؤلاء الكتلة الصامتة وهؤلاء أعداء الثورة وهؤلاء المنتفعين من الثورة.. وهؤلاء خونة.. وهؤلاء بلطجية.. لقد قامت الثورة بطهارتها وطهارة من قاموا بها ثم امتدت أيادي تتعمد ان تقتلها وحيكت المؤامرات من الداخل والخارج تريد ان تحصد ثمارها.. وتحول الصراع علي مصر كما لو أنه علي قطعة كيك يحاول البعض ان يحصل علي اكبر قطعة فيها.. متناسين بذلكاننا ندمر اعظم انجاز قمنا به في حياتنا.. واخشي ما اخشاه ان يتحول اسقاطنا للنظام السابق الي اسقاط للدولة بأكملها.. لان القانون هو الركيزة الوحيدة التي تمكننا من الشعور بالامان والاستقرار ويالا العجب غاب القانون وأصبحت سياسة الصوت العالي والقوة العددية هي الحاكمة واصبح القرار والحكم القضائي تحدده الكثافة والاعداد التي تستطيع ان تخيف الحكومة والمجلس العسكري وايضا القضاء.. كل منا أصبح سياسياً وقائداً وزعيماً وأصبح كل منا يفعل ما يريد وقتما يشاء واصبحنا لا نستطيع ان نجلس لنتفق او حتي يسمع بعضنا البعض.. كل منا يريد ان يتكلم ولا يستمع للآخر والويل كل الويل لمن يقول رأياً مغايرا للآخر فإما ان يخون او يتحول الي فئة مندسة.. وانعكس هذا الخلاف بوضوح في ترتيب الاولويات السياسية فمنا من يري اجراء انتخابات برلمانية اولاً ومنا من يري الدستور اولاً ومنا من يطالب بمجلس رئاسيومنا من يريد استمرار الحكم العسكري ومنا من ينادي بدولة مدنية ومنا من يطالب بدولة اسلامية.. لقد حلمت وحلم معي الكثيرين بمصر الجميلة الجديدة الحديثة بعد الثورة.. حلمت وحلم معي الكثيرين بالقضاء علي الفقر والبطالة.. حلمت بالقضاء علي العشوائيات وتوفير الحياة الكريمة لأهالي القري والنجوع حلمت بمصر قوية عزيزة شامخة وكما استطاع شعبها ان يصنع ثورته المجيدة فإنه سيجني لها الثروة سواء علي المستوي الاقتصادي أو علي المستوي العلمي بعقول أبنائها المبدعين.. تمنيت ان أري مصر القائدة في العالم والتي تترك مكانها في دول العالم الثالث لتنتقل لاقرانها من دول العالم الثاني والأول.. إن مصر تنادينا جميعاً ان تعود مره اخري صفا واحدا لا يفرقنا دين او تيار سياسي.. يجمعنا حبها وامنيتنا الوحيدة ألا تفرقنا التحزبات والا يسود جو الفرقة وألا يخون بعضنا البعض وان نمد ايدينا لنتصافح ونتعانق ونمحو ونتجاوز الخلافات ولنترك الصراعات وان نعود كما كنا في الميدان صفا واحدا وأيد واحدة بجد.
عمرو الليثي
[email protected]




التوقيع:


رد مع اقتباس
قديم 06-09-2011, 10:46 AM   رقم المشاركة : [2]
طارق خيرى
عضو
 
افتراضي

لابد من محاكمة مبارك فهو مسؤل مسؤلية تامة عن كل هؤلاء اللصوص من الوزراء وغيرهم مبارك كان يعلم بكل شىء مبارك كان عميل لآمريكا وكان يعمل دائما على هدم أقتصاد مصر لمصلحة امريكا وأسرائيل لابد من محاكمتة أنه مسؤل عن قتل المتظاهرين الآبرياء العزل من السلاح حسبى الله ونعم الوكيل عليك اللعنة يا مبارك أنت وحاشيتك وكل من نهب فلس من شعب مصر ربنا ينتقم منك على ما فعلته بنا 30 عاما مرار وظلم وقهر وفقر مصيتوا دمنا فى الضرائب وغيرها وغيرها دمرتنا ربنا ينتقم منك لكننا صامدون وسنعبر من الآزمة بامر الله وليس مشكلة نحن لكن من أجل أبنائنا لتذهب الى الجحيم حيث مثواك أنت وعصابتك اللصوص


طارق خيرى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
8-7-2011, :الثورة, الليثيالثورة, بقلم, والثروة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 09:34 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
جميع المشاركات والمواضيع بالمنتدى تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهه نظر الموقع
الموقع برعاية الشركة المصرية لتطبيقات الانترنت