الموقع الرسمي للاعلامي الدكتور عمرو الليثي

الموقع الرسمي للاعلامي الدكتور عمرو الليثي (http://amrellissy.com/vb/index.php)
-   مقالات عمرو الليثي (http://amrellissy.com/vb/forumdisplay.php?f=30)
-   -   دكتور عمرو الليثي يكتب وجدت رأفت الهجان على سطوح بيت جدى!! (http://amrellissy.com/vb/showthread.php?t=47475)

على الشامى 12-05-2020 03:41 AM

دكتور عمرو الليثي يكتب وجدت رأفت الهجان على سطوح بيت جدى!!
 
عندما هاجر جدى والد والدتى رحمه الله من السويس إلى القاهرة بعد تدمير منزله ببورتوفيق بصاروخ إسرائيلى أقام بمنزل بإحدى العمارات التى تقع بميدان طلعت حرب أو كما كان يطلق عليه سابقا سليمان باشا.. كانت العمارة قديمة مكونة من ستة طوابق وسطح وكان بواب العمارة اسمه عم جمال وأصبح هذا البيت هو بيت العيلة وكنت أتردد عليه دائما فى طفولتى وصباى وشبابى.. كان أغلب من يقطنون فى العمارة من اليونانيين الجريك الذين كانوا يقيمون بالقاهرة وبعضهم سافر وعاد لبلده مرة أخرى.. ومع مرور الوقت أصبحت العمارة مليئة بالمكاتب والشركات، وعند تصويرنا لمسلسل رأفت الهجان عام 87 كنا نبحث عن مكان للتصوير الخارجى الخاص بالمنزل الذى كان يسكن فيه رأفت الهجان أو ياكوف بنيامين حنانيا الذى كان يسكن بإحدى الغرف على سطوح إحدى العمارات بوسط البلد وبالصدفة البحتة نزلت لأقوم بعملية المعاينة وكلفنى بذلك المخرج يحيى العلمى ووقع الاختيار على العمارة التى كان يسكن بها جدى بميدان طلعت حرب فسطحها كبير، وفيها غرف تتسع لتصوير المشاهد الخارجية، فكانت ملائمة جداً لظروف التصوير، أما المشاهد الداخلية فتم تصويرها فى استديو 5.. لكن الأمر العجيب والغريب هو ما حدث أثناء تواجدنا للتصوير بالعمارة، فهناك فوجئت بعم جمال البواب يقترب منى ويسألنى «أنتم بتصوروا إيه؟!»، فرددت عليه بأننا نصور مسلسل عن رجل اسمه كذا كذا وأعطيته نبذة عنه فقال لى «تخيل إنه كان يسكن زمان فى الغرفة اللى هاتصوروا فيها فوق واحد اسمه ليفى كوهين.. قولتله ليفى كوهين؟ إزاى!!» وحكى لى إنه كان واحد مصرى يهودى يسكن فوق السطح، وبعد لحظات من حديثنا اكتشفت أن هذه العمارة التى كان يسكن بها جدى والتى نصور بها هى بالفعل العمارة التى كان يعيش فيها رفعت الجمال، الشهير برأفت الهجان، وإننا بنصور فى غرفته الحقيقية، فقلت سبحان الله لم نكن نعرف أكثر من أنه كان يسكن فى ميدان سليمان باشا أو طلعت حرب، وبالتأكيد تحول الموضوع بالنسبة لأستاذ محمود عبد العزيز والأستاذ يحيى العلمى ولنا جميعاً إلى دهشة شديدة جدا ما لبثت أن تحولت إلى حماسة وفرحة كبيرة، فالموضوع بالتأكيد يختلف بالنسبة للممثل والمخرج عند التصوير فى الأماكن الحقيقية للأحداث حيث تتملكه طاقة إيجابية تشعره بأنه يعيش فعليا داخل الأحداث ولا يحاكيها فقط.. وللحديث بقية


الساعة الآن 08:14 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.12 by vBS
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المشاركات والمواضيع بالمنتدى تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهه نظر الموقع
الموقع برعاية الشركة المصرية لتطبيقات الانترنت